logo
للمساهمة اضغط هنا
للتطوع اضغط هنا
حساباتنا البنكية اضغط هنا
اخر اخبار الجمعية
×

650 ألف مستفيد من مناشط “جمعية أجياد” خلال عام 2020



أصدرت جمعية الدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بأجياد في مكة المكرمة، تقريرها السنوي تضمن أهم منجزاتها خلال العام الماضي بعنوان: “حصاد 2020″،  حيث تنوعت المبادرات ما بين دورات علمية، ومحاضرات إيمانية، وندوات، ودروس علمية، وإلقاء كلمات وعظية، والمشاركة في البرامج الدعوية في موسمَي رمضان والحج، وأبرز مبادرات جائحة فيروس كورونا المستجد.

وأوضح التقرير أن عدد المستفيدين قد بلغ قرابة 650 ألف مستفيدا؛ حيث استهدفت الجمعية برامجها لثلاث فئات؛ وهي: البيئة المحيطة بمنطقة الحرم المكي ونفذ 366 منشطاً، وبرامج الجاليات وقدمت 1235 منشطاً ، وبرامج الحجاج والمعتمرين وقدمت 177 منشطاً ، ومبادرات جائحة كورونا وقدمت 17 مبادرة، إلى جانب إقامة العديد من الملتقيات والورش التدريبية، والمبادرات التطوعية والمجتمعية والالكترونية.  
 

من جهته أكّد نائب رئيس مجلس جمعية الدعوة بأجياد، الشيخ الدكتور عصام بن هاشم الجفري؛ أن هذه الإنجازات جاءت بفضل الله ثم بفضل القيادة الرشيدة على دعمها المستمرة، والتي تأتي من منطلق رسالتها السامية وتأكيدًا لاهتمامها بالإسلام والمسلمين ونشر العقيدة الصحيحة.

وأشار الجفري إلى أن الجمعية سخرت كل إمكاناتها وحول جميع برامجها الدعوية لتوعية المجتمع من أهمية الالتزام بالتعليمات الصادرة من الجهات المختصة حول فيروس كورونا المستجد, حيث عملت الجمعية خلال الجائحة مع وزارة الشؤون الإسلامية ووزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية ووزارة الصحة وقدمت مبادرات اجتماعية ميدانية للتخفيف عن المتضررين من الجائحة, وتقديم العديد من المبادرات الالكترونية للتوعية والتثقيف والالتزام.

 

واختتم “الجفري” حديثه بشكر الأيادي البيضاء التي ساهمت في إنجاح البرامج والمشاريع بدعمهم السخي؛ سائلًا الله لهم القبول والسداد في القول والعمل    .